العدد الثالث

ممارسة المحكمة الجنائية الدولية لاختصاصها بالنظر في جرائم العدوان

د.عمر مختار سالم عبد الرحمن

تحميل الموضوع | Download Paper


المستخلص

جريمة العدوان هي واحدة من الجرائم الأربعة التي تختص بنظرها المحكمة الجنائية الدولية والتي دخل نظامها الأساس حيز النفاذ في العام 2002م . وبصورة استثنائية لم يتم اقرار ممارسة المحكمة لاختصاصها بنظر هذه الجريمة إلا في العام 2017م وذلك بعد مضي سبع سنوات من اعتماد تعريف العدوان وتعديل النظام الأساس للمحكمة خلال المؤتمر الاستعراضي الذي انعقد في كمبالا في العام 2010م. يهدف هذا البحث لتحديد طرق ممارسة المحكمة لاختصاصها بنظر جرائم العدوان و القيود الواردة على تلك الممارسة وذلك بالنظر في الأحكام التي أوردها النظام الأساس للمحكمة الجنائية الدولية ضمن المادة (13) و المادة (15 مكرر) و غيرها من المواد ذات الصلة و بالنظر في المبادئ الأساسية التي تحكم عمل المحكمة . الإحالة من دولة طرف ومباشرة المدعي العام للمحكمة للتحقيق من تلقاء نفسه تعتبر من الطرق المتاحة للمحكمة لممارسة اختصاصها بالنظر في جريمة العدوان ، و كذلك الإحالة من مجلس الأمن الدولي. أما القيود الواردة على ممارسة هذا الاختصاص فتتمثل في قيد النطاق الزماني و مبدأ التكاملية و موافقة الدولة المعنية بجانب تقرير مجلس الأمن الدولي المسبق بأن الحالة المراد نظرها تشكل جريمة عدوان.


Abstract

The crime of aggression is one of the four crimes concerned with its consideration of the International Criminal Court, which has entered its foundation system into force in 2002. Especially, the Tribunal’s exercise has not been approved for the consideration of this crime except in 2017, after seven years of adoption of the definition of aggression and amend the basis for the Court during the Review Conference held in Kampala in 2010. This research aims to determine the methods of exercising the Tribunal for its jurisdiction by consideration of crimes of aggression and restrictions on that practice, given the provisions of the International Criminal Court, within Article (13) and Article (15 bis) and other relevant substances and consideration of basic principles Which govern the work of the court. Referral from the State Party and direct the prosecutor of the Tribunal for investigation on its own is one of the methods available to the Court to exercise their jurisdiction by looking at the crime of aggression and as well as referral from the UN Security Council. The restrictions on this jurisdiction are in terms of agencies, the principle of integration and the approval of the State concerned with the presidency report that the situation to be considered as an aggression crime.

زر الذهاب إلى الأعلى