العدد السادس

جهود المالكية في خدمة علم أصول الفقه

حــامــد حمـــد جـــادالله حـامــد

د. حــامــد حمـــد جـــادالله حـامــد
الأستاذ المساعد بكلية الشريعة والقانون
جامعة جازان – المملكة العربية السعودية

تحميل الموضوع | Download Paper


المستخلص

يظن بعض المنتسبين إلى العلم أن أصوليي المالكية كانوا أتباعاً للشافعية في علم أصول الفقه وليس لهم منهج مستقل ولا إبداع، وهذا ليس بصحيح، فأئمة المالكية لهم آراؤهم واختياراتهم وترجيحاتهم الأصولية التي استقلوا بها عن غيرهم، بل وإبداعاتهم، وتتجلى هذه الحقيقة لكل من يطلع على مصنفاتهم في علم الأصول، فعلى سبيل المثال: كتاب ” الموافقات ” للإمام الشاطبي الذي ملأ الدنيا وبهرالناس بنظرياته الأصولية والمقاصدية، وغيره كثير.


Abstract

Some of those affiliated with knowledge think that the Maliki fundamentalists were followers of the Shafi’is in the science of the principles of jurisprudence and they do not have an independent methodology or creativity, but this is not correct, the Maliki fundamentalists have their opinions, their choices, and their fundamental preferences by which they became independent from others, and even their creativity, and this fact is evident to everyone who looks at their works In the science of fundamentals, for example: the book “Al-Muwafaqat” by Imam Al-Shatibi, who filled the world and dazzled people with his theories of fundamentalism and intentions, and many others

زر الذهاب إلى الأعلى